بروفسور جاسم عجاقة
باحث في الفيزياء النووية والإقتصاد
تصفح الوسم

المالية العامة

المالية العامة

11.5% عجز موازنة 2019 والإيرادات في الأشهر الأخيرة معدومة

الديار | بروفسور جاسم عجاقة قالها وزير المال علي حسن خليل، إيرادات الخزينة العامّة شبه معدومة وذلك منذ 17 تشرين الأول 2019! أي أن الإيرادات على مدى شهرين ونصف غير موجودة أي ما يُقارب المليارين ونصف المليار دولار أميركي تخسرها الخزينة!…

لبنان دخل مرحلة الكساد الاقتصادي

دخل لبنان مرحلة كساد إقتصادي (Depression) وذلك بحسب المؤشرات الإقتصادية والمالية والنقدية والسياسية. وتراجع النشاط الإقتصادي منذ مُنتصف العام 2018 مع إرتفاع حدّة التراجع في الأشهر الأخيرة إلى درجة أصبح من الأكيد أن لبنان سيُقفلّ عامه على…

هذا ما سيحصلّ إقتصاديًا إذا لم تتشكّل الحكومة

سيناريو الإستمرار في حكومة تصريف أعمال هو سيناريو مطروح خصوصًا مع كل التعقيدات التي تواجه رئيس الجمهورية ميشال عون في خيار التكليف الخاضع لمعضلة التأليف. أربعة عشر يومًا مضت على إستقالة رئيس الحكومة سعد الحريري وحتى الساعة لم تنطلق…

ما هو وضع المصارف اللبنانية بالتحديد… ولماذا التضييق على المودعين؟

تتعرّض المصارف إلى ضغط كبير من قبل المودعين الذين يتهافتون لسحب أموال من المصرف أو تحويلها إلى الدولار أو حتى تحويلها إلى الخارج. هذا التهافت هو نتاج الفوضى التي تعصف بلبنان منذ أحداث قبرشم...

حالة هلع تجتاح الأسواق.. والمصارف تحت الضغط

حالة من الهلع إجتاحت المودعين في المصارف اللبنانية بعد التضييق الذي قامت به هذه الأخيرة على العمليات بالدولار الأميركي. العديد من المودعين توجّهوا إلى مصارفهم بهدف تحويل ودائعهم بالليرة إلى الدولار الأميركي ومنهم من طلب تحويل أموال إلى…

إستمرار الأزمة الحالية يُنّذر بكارثة.. والتاريخ لن يُسامح

توقيت زيارة بعثة البنك الدوّلي إلى فخامة رئيس الجمهورية البارحة ليس بريئة، فقد حمل الوفد تحذيرًا جدّيًا فيما يخصّ الوضع الإقتصادي، المال. وحتى النقدّي. بيان البنك الدوّلي قال أن الوفد أبلغ رئيس الجمهورية أن "الوضع في لبنان يصبح أكثر خطورة…

استعادة الاموال المنهوبة.. حلم ام واقع؟

موقع لبنان 24 | هتاف دهام ينكّب مجلس النواب الاسبوع المقبل على إقرار مشاريع قوانين كان يفترض ان تقر قبل انتفاضة 17 تشرين الاول؛ علماً أنّ الأسباب الكامنة وراء عدم إقرارها تكمن في إجماع الطبقة السياسية على"تشريع التسويات"، الذي دأبت عليه…

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More