بروفسور جاسم عجاقة
باحث في الفيزياء النووية والإقتصاد
تصفح التصنيف

أبرز المواضيع

أبرز المواضيع

السلوك الاستهلاكي والعجز الانتاجي يرفعان حجم الاستيراد.. عجز الميزان التجاري 15.5 مليار دولار

كشف البروفيسور جاسم عجاقة "أنّ لبنان إستورد حتى أخر شهر أيلول من العام 2018 ما يوازي 15.5 مليار دولار أميركي حيث تُظهر تفاصيل هذا الرقم السلوك الإستهلاكي السيّئ للمواطن اللبناني كما عجز الدوّلة اللبنانية".  ولفت الى أنّ العديد من المواد…

إقتصاد لبنان 2018.. بين كوابيس الانهيار وثقل الأزمات!

ها هو عام 2018 يرحل ثقيلاً، فإضافة إلى الأزمات السياسية التي يشهدها لبنان، يقف الاقتصاد اللبناني تائها في دوامه الفراغ الذي يكاد يقضي على الآمال الكثيرة التي حملها انعقاد مؤتمر سيدر، بعد أن بدّد أي إيجابيات قد يكون إجراء الانتخابات النيابية…

هبوط السندات الدولارية غلطة تكلّف لبنان الملايين

أشارت وكالة "رويترز" الى أن "السندات الدولارية اللبنانية تهبط بما يصل إلى 3.7 سنت بعد أحدث تقرير عن إعادة هيكلة الديون". وكان وزير المال في حكومة تصريف الاعمال علي حسن خليل قال إن: "الحكومة ليست لديها نية لإعادة هيكلة الدين العام"، مشيرا…

إجراءات مالية ضرورية لدرء الأخطار

الحديث عن قرب موعد تشكيل الحكومة وتصريح رئيس الجمهورية عن أنّ أوّلية النهوض الإقتصادي لهذه الحكومة، تطرح السؤال عن الإجراءات التي ستقوم بها الحكومة العتيدة لدرء المخاطر التي تحفّ بالمالية العامّة في ظلّ إنقسام سياسي حاد؟ يزداد الحديث عن…

سوسا، ساكس والسياسة في لبنان

أصبح ​لبنان​ يُشكّل محطّ إهتمام العديد من المُستثمرين والإقتصاديين والدليل عدد الدراسات التي صدرت عن ​الوضع المالي​ والإقتصادي في لبنان منذ عام وحتى اليوم. وأخر هذه الدراسات دراسة لإقتصادي فاروق سوسا من مصرف ​غولدمان ساكس​ والذي درس درجة…

أربعة أسئلة حول القمة الإقتصادية

الحدث اللبناني في مطلع العام كان استضافة القمة الإقتصادية والإجتماعية التي اتسمت بانخفاض مستوى التمثيل السياسي العربي. ماذا أفاد لبنان من هذه القمة؟ "صوت الدبلوماسية " طرحت السؤال على البروفسور جاسم عجاقة إلى جانب 3 أسئلة أخرى.

قواعد جديدة في العام 2019

أخذت مالية الدوّلة اللبنانية منحىً جديدًا مع تصاعد العجز ومعه الدين العام وبالتالي فإن الحقبة المُقبلة ستشهد تغييرًا جذريًا للإدارة المالية للدولة اللبنانية بعد أن عاشت لأكثر من عقدين في ظل ثقافة الإنفاق غير المُنظّم والعشوائي.

الحكومة عقدة كل القطاعات… فهل من خلاص قريب؟

(أ.ي.)- يوماً بعد يوم يزداد قلق اللبنانيين من المستقبل، ويزداد التدهور والانحدار في القطاعات مع وجود شلل في البلد، بدءا من تأخر انتخاب رئيس الجمهورية، وصولا الى اليوم بعدم تشكيل الحكومة، ليتضاءل أمل كل لبناني في العودة الى بلده، ومعه الحلم…

كل وظيفة إضافية في القطاع العام تخلق 3 عاطلين من العمل في القطاع الخاص

لم يعد خفي أن التوظيف في القطاع العام زاد من إنفاق الدولة اللبنانية حيث أصبح هذا البند يحتل المرتبة الأولى في الإنفاق العام (32% من إجمالي الإنفاق). لكن الجدير ذكره أن سياسة التوظيف التي تستمر الحكومات المُتعاقبة بإعتمادها لها تأثير سلبي…

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More