بروفسور جاسم عجاقة
باحث في الفيزياء النووية والإقتصاد

الكلفة الإقتصادية للإرهاب

مع الفاجعة التي أصابت لبنان بخسارة ثلاثة شباب لبنانيين في العملية الإرهابية في إسطنبول، يُطرح السؤال عن أسباب تزايد عمليات الإرهاب في العالم وكلفة هذه العمليات.

تُشير الأرقام إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من أكثر المناطق المُتأثرة بالإرهاب. ووفق أرقام معهد الاقتصاد والسلام (IEP)، تعتبر هذه المنطقة الأكثر تأثرًا من ناحية عدد الهجمات الإرهابية وعدد الضحايا. وكنتيجة لـ ٢٤١٥ هجوم إرهابي في العام ٢٠١٥، بلغ عدد القتلى ٦٩٦٠ قتيلًا، وعدد الجرحى ١١٩٠٠، وعدد المُمتلكات المُتضررة ٥١٩. وبالنظر إلى القتلى، نرى أن ٤٣٪ منهم مواطنون عاديون، ١٦٪ من البوليس، ١٣٪ من العسكر، ٧٪ من السياسيين، ٧٪ رجال أعمال، و٤٪ رجال دين. كلفة الإرهاب بلغت ٩٠ مليار دولار أميركي في العام ٢٠١٥، إضافة إلى الخسائر البشرية. هذا الرقم قام بحسابه معهد الاقتصاد والسلام وشمل الكلفة المباشرة والكلفة غير المباشرة للإرهاب. ويُعطي المعهد قيمة اقتصادية للضحية البشرية (قتيل أو جريح)، عبر الأخذ بعين الاعتبار الخسارة بالمداخيل، ولكن أيضاً الطبابة والإستشفاء والتداعيات غير الملموسة، مثل الآلم والعذاب للأقرباء (وفق التعويضات التي أُعطيت في الماضي).
بالتالي، وفق الطريقة التي يتبعها المعهد، يتمّ إحتساب الخسارة على أساس الناتج المحلّي الإجمالي على الفرد. ما يُعطي قيمة أكبر للحياة الإنسانية في البلاد المُتطوّرة إقتصادياً. أي أن الضحيّة الأوروبية أو الأميركية لها قيمة إقتصادية أكبر من الضحيّة اللبنانية.
وبحسب تفاصيل الكلفة، أي ٩٠ مليار دولار أميركي في العام ٢٠١٥، تأتي الخسارة البشرية في الدرجة الأولى مع ٧٤٪ من مجمل الكلفة. ثم تأتي الخسارة في الناتج المحلّي الإجمالي في الدرجة الثانية مع ٢٣٪ والخسائر المادية في الدرجة الثالثة مع ٢٪. وفي المرتبة الأخيرة نجد كلفة الجرحى التي وصلت إلى ٩ مليار دولار أميركي (أي ١٪ من إجمالي الكلفة). هذه الأرقام التي يُعطيها المعهد، لا تأخذ بعين الإعتبار عنصر أساسي، ألا وهو كلفة التسلّح التي توازي (إذ لم نقل أكثر) الكلفة المُعلنة. فيكفي النظر إلى موازنات الدول للتسلّح بهدف مُحاربة الإرهاب لمعرفة أن الأمر بدأ يأخذ أبعاداً هائلة، إلى درجة أن هذا الإنفاق سيُصبح مع الوقت غير مُجدٍ لأنه يُخالف النظرية الإقتصادية التي تنصّ على شراء ما نحن بحاجة إليه وليس شراء خدمات أو منتجات لسنا بحاجة إليها (في غياب الإرهاب).

رابط المدن  

مقالات بحسب المواضيع

الإقتصاد اللبناني

المالية العامة

الفساد

السياسة النقدية

سلسلة الرتب والرواتب

الحريري من مجلس النواب: للإبقاء على الإصلاحات ونسب العجز حماية للتصنيف

مقابلة البروفسور جاسم عجاقة على شاشة الـ ام تي في ضمن نشرة الأخبار - الحريري من مجلس النواب: للإبقاء على الإصلاحات ونسب العجز حماية للتصنيف - تاريخ 19 حزيران 2019
المزيد...

البروفسور جاسم عجاقة ضيف برنامج حوار اليوم على شاشة الـ او تي في

البروفسور جاسم عجاقة ضيف برنامج حوار اليوم الثلاثاء 18 حزيران 2019 الساعة الحادية عشر والنصف صباحًا على شاشة الـ…

الفساد الآفة التي أوصلت الدين العام إلى 86 ملياراً … وهكذا تراكم منذ نهاية…

من ميزات المواطن اللبناني أنه بدأ يستخدم وحدات قياس تُستخدم في الفيزياء الفضائية لقياس المسافات الضوئية. فمن…

5 مليارات دولار تطير سنوياً والدولة عاجزة…

الدخول ممنوعٌ لمن ليس لديه عمل، إلاّ بتصريحٍ يومي من الأمن... هكذا تبدو القاعدة، لكن في بلد المحسوبيات، فلتطلب من…

الدين العام

الفساد الآفة التي أوصلت الدين العام إلى 86 ملياراً … وهكذا تراكم منذ نهاية الحرب الأهلية

من ميزات المواطن اللبناني أنه بدأ يستخدم وحدات قياس تُستخدم في الفيزياء الفضائية لقياس المسافات الضوئية. فمن المليار (9 أصفار) إلى التريليون (12 صفراً)، وقريبا البنتيليون (15 صفراً) والهكزيليون (18 صفر) ... هذه الوحدات للأسف أصبحنا نستخدمها لقياس الديّن العام وحبّذا لو كنا نستخدمها لقياس الناتج المحلّي الإجمالي للبنان.
المزيد...

لماذا تمتنع وزارة المالية عن نشر هذه الأرقام؟

في تطوّر استثنائي، تبيّن أنّ الدين العام الإجمالي في لبنان ارتفع بحوالي 971 مليون دولار خلال شهر آذار الأخير إلى…

مالية لبنان بخير وفاتورة الـ 650 مليون دولار أبرز دليل… ولكن !

بالتزامن مع إقرار الموازنة العامة الأكثر تقشّفًا في تاريخ لبنان كما وصّفها الرئيس سعد الحريري، كثُرت فيه التهويلات…

«المركزي» دعَمَ الخزينة بـ 2.8 مليار دولار في 2018

هل يُساهم مصرف لبنان في دعم خزينة الدولة؟ سؤال مشروع مع تواتر الشائعات عن عدم مساهمة المصرف المركزي في دعم مالية الدولة. في الواقع تُشير الأرقام إلى أنّ كلفة مصرف لبنان جرّاء دعم خزينة الدوّلة بشقّيه التسهيلات والقروض بلغت 2.8 مليار دولار أميركي في العام 2018.
المزيد...

هكذا يتحول العجز إلى دين…وهذا هو الحل

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور جاسم عجّاقة في حديث لصحيفة الشرق الاوسط، أن "مؤتمر (سيدر) فرض على لبنان إجراءات تتطابق…

مصرف لبنان يوفر على الدوّلة أقلّه ملياران ونصف مليار دولار أميركي

تتمّ مداولة العديد من المغالطات عن مدى مساهمة مصرف لبنان في خزينة الدوّلة والتي تُروّج لفكرة أن مصرف لبنان لا يقوم…

الموازنة العامة

الكهرباء

النفايات

التهرب الضريبي

الإرهاب

الهجوم الإرهابي على القوى الأمنية يُثير المخاوف الاقتصادية والمطلوب ضبط الاوضاع…

الهجوم الإرهابي على القوى الأمنية يُثير المخاوف الاقتصادية والمطلوب ضبط الاوضاع الداخلية السماح للحكومة بالصرف على…

العقوبات الأميركية على حزب الله

إيران

الأزمة القطرية الخليجية

الإمارات ومصر والسعودية أمام موجة خسائر بسبب مقاطعة قطر

ستكون شركات إماراتية وسعودية، أمام موجة من الخسائر المالية التي ما يزال مبكراً تقدير حجمها، ناتجة عن مقاطعة دول…

خُبراء.. قطع العلاقات مع قطر خسارة للاقتصادات العربية

محمد إبراهيم أكد خبراء ومحللون اقتصاديون، تأثر الاقتصادات العربية بالخلاف الدبلوماسي الأخير، والذي أدى إلى قطع…

مقالات إستراتيجية

الموازنة العامّة

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More