الاعلان عن ورشة عمل لتعزيز قدرات طرابلس كبارة: لنحافظ على دورها التاريخي

0

وطنية – أعلن مستشار الرئيس سعد الحريري لشؤون الشمال عبد الغني كبارة، في مؤتمر صحافي عن جدول أعمال ورشة العمل الأولى لتعزيز قدرات طرابلس والتي ستقام في قاعة المؤتمرات في نقابة المهندسين في طرابلس يوم السبت المقبل برعاية رئيس كتلة المستقبل النيابية الرئيس فؤاد السنيورة ويشارك فيها وزير الإقتصاد والتجارة ألان حكيم، الوزيرة السابقة ريا الحسن، رئيس مجلس الإنماء والإعمار نبيل الجسر، نقيب المهندسين في الشمال ماريوس بعيني، رئيس إتحاد بلديات الفيحاء الدكتور نادر الغزال، مدير عام هيئة أوجيرو عبد المنعم يوسف، مدير مرفأ طرابلس الدكتور أحمد تامر، رئيس مجلس إدارة معرض رشيد كرامي الدولي حسام قبيطر، ونبيل سامي عيتاني، جاسم عجاقة، يوسف كرم، علي عبد الباقي وجمال كريم.
وقال كبارة: “هذا الحدث تشهده طرابلس لأول مرة على هذا المستوى، ما يجعله حدثا إستثنائيا يتشرف مكتبنا، مكتب مستشار الرئيس سعد الدين الحريري لشؤون الشمال، أن ينظمه بالتعاون مع مكتبه للشؤون الإنمائية ومهندسي تيار المستقبل”.

واوضح ان الورشة ستقام في مقر نقابة المهندسين في طرابلس عند التاسعة من صباح يوم السبت المقبل، مشيرا الى ان “هدف تنظيم هذا الحدث هو طرابلس المدينة التي لم توجد أصلا عن عبث، طرابلس المدينة التي فرضت دورها عبر العصور ولن تغيب، ولن نسمح أن تغيب .. إنها طرابلس التي وجدت عبر التاريخ في قلب الحدث سياسيا كان أم إقتصاديا، وطنيا كان أم إقليميا. وعلينا كما دائما أن نحافظ على ذاك الدور التاريخي الحيوي لا بل ونطوره ونعززه خدمة للأجيال”.

وقال: “ان ورشنا ستستعرض المشاريع الإنمائية، ومشاريع البنى التحتية والمعوقات التي تعترضها وسبل تجاوزها، علنا ننجح ونساهم في خلق مناخ إيجابي يشجع رجال الأعمال في طرابلس والشمال بل وكل لبنان وتحديدا الشباب منهم للإستثمار وضخ رؤوس الأموال في مشاريع إنتجاية تخلق فرص عمل وتعيد دورة الحياة الإقتصادية الى المدينة خصوصا بعد إستتباب الأمن والإستقرار فيها”.

وأعلن “أننا سنكون في شهر أيلول المقبل على موعد مع لقاء آخر إستكمالا لهذه الورشة لننقاش من خلاله مشاريع طرابلس التربوية والصحية والرؤى المستقبلية للفيحاء. وبعد عاصمة الشمال، سيكون لنا عدة لقاءات مع ورش عمل مماثلة تتناول كل المناطق الشمالية من البترون وصولا الى أقاصي عكار”.

ثم عرض كبارة لورشة العمل ومحاورها حول المنطقة الإقتصادية الخاصة والدور الإقتصادي والإستراتيجي لمدينة طرابلس ومعرض رشيد كرامي الدولي والأهمية الإستراتيجية لمرفأ طرابلس ومشروع الإرث الثقافي ومنشآت النفط والغاز وحول البنية التحيتة والخدمات الأساسية من مياه الشرب والصرف الصحي والطرقات والجسور.

وردا على سؤال اكد كبارة “العمل المتواصل من أجل تعزيز قدرات المدينة رغم الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان وخصوصا على مستوى شلل المؤسسات”، مشيرا الى أن “الرئيس الشهيد رفيق الحريري وفي أحلك الظروف ورغم الاحداث التي عصفت بلبنان تمكن عبر تصميمه وبرنامجه التنموي من إعادة إعمار مدينة بيروت وإن شاء الله سنتمكن مع الرئيس سعد الحريري من إعادة الحياة الى مدينة طرابلس وإعادة بنائها من جديد لنسلمها الى جيل الشباب الذي بدوره سيحمل الأمانة ويحافظ على هذه المدينة العريقة”.

nna-leb.gov.lb/ar/show-news/100084/nna-leb.gov.lb/ar

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.