بروفسور جاسم عجاقة
باحث في الفيزياء النووية والإقتصاد

التكنولوجيا والاتصالات… هل هي الحل للبطالة في لبنان أم قطاع آخر نحو العجز؟

مارسل محمد

تطغى التكنولوجيا على اهتمامات الشباب وغيرهم من فئات المجتمع، إن كان لناحية التسلية والمعلومات أم لناحية التعلّم، إذ يتدافع طلاب الجامعات إلى دراسة اختصاص الاتصالات والتكنولوجيا أملاً منهم في فرص عمل أفضل في لبنان وخارجه. وفي المقابل، تسعى الجامعات دائماً إلى تطوير مهارات مدرسيها من جهة، وإلى تأمين تقنيات عالية لطريقة تعليمها. فما هو عدد الطلاب الذين يتقدمون إلى هذه الاختصاصات سنوياً؟ وبمَ يحلمون؟

طلاب اختصاصات التكنولوجيا والاتصالات (ICT) قليل وغير كافٍ لمتطلبات السوق المحلي. هذا ما أكده المسؤول عن قسم الهندسة في جامعة اليسوعية داني مزهر خلال حديثٍ لـ “النهار”، مشيراً إلى أنّ أقل من 10 في المئة من طلاب الجامعة ككل يدرسون (ICT)، وهم يشكلون نسبة 25 في المئة من طلاب كلية الهندسة.

فالمستقبل للتكنولوجيا، وإن لم تكن عن طريق وظائف الشركات لا بدّ أن يتم إلقاء الضوء على المبادرات الفردية للشباب اللبناني عبر  شركات ناشئة خاصة بهم تحظى بدعم مصرف لبنان والحكومة رسمياً والمنظمات غير الحكومية والشركات الخاصة أيضاً. وأضاف مزهر: “حتى اليوم، تسجّل نحو 80 طالباً في ICT للعام الدراسي 2018 – 2019 في الجامعة اليسوعية، ومن المتوقع أن يرتفع العدد إلى 100 طالب أو حتى أكثر، إذ نعمل على جذب الأفراد لدراسة هذه الاختصاصات”.

لربما الفارق الوحيد بين التكنولوجيا والاختصاصات الأخرى أنّها تتحدى الزمان والجغرافيا، إذ إنّها لغة عالمية تحتاج إليها جميع الدول وجميع القطاعات على حدٍّ سواء، بل تفتح آفاقاً أكبر أمام الشباب. وهادي (20 سنة) من محبي التكنولوجيا والاتصالات، ودفعه اهتمامه بها إلى درسها في الجامعة معتبراً أنّ لدارسي هذا الاختصاص حظوظاً أكبر من غيرهم في ايجاد فرص عمل، ليس فقط على الصعيد المحلي بل عالمياً. وقال هادي لـ”النهار”: “كل ما نستخدمه في حياتنا اليومية حالياً يتعلق بالتكنولوجيا، من الهواتف النقالة والحواسيب الكبيرة إلى الإعلام والاتصالات، إذ أصبحت من أساسيات الحياة وليس من الكماليات كما كانت سابقاً. وأنا أثق بأنني سأجد وظيفة عمل بسهولة بعد التخرج”.

أما لارا، فاختارت اختصاص تطوير تطبيقات الهواتف الذكية، مركّزة في عملها على مجال الإعلام الهاتفي Mobile Journalism أو ما يُعرف حالياً بالـ MOJO. وأوضحت لـ”النهار”: العالم متوجه نحو استعمال التطبيقات الهاتفية في العمل، وفي الإعلام أيضاً أصبح بإمكاننا تصوير تقرير من صوت وصورة، وتعديله وتركيبه ونشره على المواقع الالكترونية أو حتى على مواقع التواصل الاجتماعي”. واللافت أيضاً أنّ لارا وجدت فرصة عمل بدوام جزئي خلال عامها الأخير في دراستها الجامعية، وتتحضر لاستلام دوامٍ كامل بعد التخرّج.

بالأرقام
غياب الاحصاءات الرسمية في لبنان لا يتوقف على قطاع واحد، بل على كل القطاعات ومنها ICT، فقد أكدّ الرئيس السابق لشركة ISOC الاحصائية غبريال ديك أنّه لا يوجد احصاءات فعلية عن هذا المجال منذ العام 2004، إلا أنّه تقديرياً يبلغ عدد طلاب الجامعات نحو 2000 تلميذ مقسمين على 25 جامعة بمعدل نحو 100 تلميذ في الجامعة الواحدة، موضحاً أنّه من جهة الوظائف، يصعُب أحياناً إيجاد عاملين كـ Java Developer و Mobile Development. وشدد ديك لـ”النهار” على أنّ المستوى التعليمي للجامعات في لبنان جيد نسبة إلى مستوى جامعات أوروبا وأميركا، إلا أنّه بحاجة إلى تطوير أيضاً.

وفي المقابل، أكدّ الخبير الاقتصادي جاسم عجّاقة أنّ للـ (ICT) أي قطاع الاتصالات والتكنولوجيا، سوق كبير في لبنان، لكن وجود هذا القطاع مشروط ومرتبط بشكل مباشر بالاستثمارات، ذاكراً لـ”النهار” أنّ هذا المجال نما بنسبة 23 في المئة منذ 6 سنوات وحتى اليوم، ما يظهر الحاجة إليه. واعتبر أنّ واجب الحكومة تطوير التكنولوجيا والاتصالات. وتشجيع الشباب اللبناني يكمن في تسهيل الاستثمارات وخلق وظائف عمل إضافة إلى التعاون بين الجامعات والشركات الخاصة، عبر إقامة مراكز أبحاث في هذا المجال، يمكن للشركات من خلالها اختيار الطلاب المتميزين.

وختم عجاقة بالقول إنّ هناك 300 شركة تعمل في مجال (ICT) في لبنان، تضم نحو 7000 موظف، معتبراً أنّه قطاع واعد.

لا شك أنّ كل متطلبات حياتنا اليوم أصبحت ترتبط بشكل كبير بالتكنولوجيا، وما يشجع هو مشاريع الشباب اللبناني الحالية في تأسيس شركات ناشئة متحدّين البطالة والبحث عن فرص عمل، ومثبتين أنهم قادرون على ايجاد حلول لمشاكل بلادهم، خصوصاً أنّ الاستثمار في هذا القطاع مُربح ولا يتطلب رأس مال كبيراً.

رابط النهار

مقالات بحسب المواضيع

الإقتصاد اللبناني

المالية العامة

الفساد

السياسة النقدية

سلسلة الرتب والرواتب

انخفاض سندات الأوروبوند… فهل دخلت دائرة الخطر؟

تواجه سندات الأوروبوند اللبنانية ضغوطا كبيرة أدت الى انخفاض أسعارها، على وقع التأخير في إقرار الموازنة وتصاعد وتيرة التشنجات في المنطقة وانعدام الثقة والقدرة على تطبيق السياسات الإصلاحية.
المزيد...

الأسواق قلقة من موازنة 2019.. الإجراءات غير كافية

لا يُذكر في تاريخ لبنان أنّ مشروع موازنة خضع لهذا الكمّ الهائل من الدرس. أكثر من 35 جلسة حتى الساعة تمّ خلالها…

أكثر من 13 مليار دولار أميركي سنويًا كلفة الفساد والهدر على الإقتصاد اللبناني

لم يحتل يومًا الفساد المساحة التي يحتلها اليوم في وسائل الإعلام، ولم يكن يوما الفساد مادّة دسمة في الخطاب السياسي…

إقتصاد لبنان أسير إقرار الموازنة… والموازنة أسيرة قطع الحساب

التصاريح الصادرة عن بعض المسؤولين تُشير إلى أن قطع حساب العام 2017 تمّ إقراره من قبل ديوان المحاسبة، لكن قطوعات…

الاسواق مجمدة الى ما بعد اقرار الموازنة والعجز الى ارتفاع

مُثقلا بأرقام ضخمة، لبنان يواجه تحدّيات كبيرة من ناحية ماليته العامّة التصنيف الإئتماني يتبدل مع المناخ السياسي...…

الدين العام

الفساد الآفة التي أوصلت الدين العام إلى 86 ملياراً … وهكذا تراكم منذ نهاية الحرب الأهلية

من ميزات المواطن اللبناني أنه بدأ يستخدم وحدات قياس تُستخدم في الفيزياء الفضائية لقياس المسافات الضوئية. فمن المليار (9 أصفار) إلى التريليون (12 صفراً)، وقريبا البنتيليون (15 صفراً) والهكزيليون (18 صفر) ... هذه الوحدات للأسف أصبحنا نستخدمها لقياس الديّن العام وحبّذا لو كنا نستخدمها لقياس الناتج المحلّي الإجمالي للبنان.
المزيد...

لماذا تمتنع وزارة المالية عن نشر هذه الأرقام؟

في تطوّر استثنائي، تبيّن أنّ الدين العام الإجمالي في لبنان ارتفع بحوالي 971 مليون دولار خلال شهر آذار الأخير إلى…

مالية لبنان بخير وفاتورة الـ 650 مليون دولار أبرز دليل… ولكن !

بالتزامن مع إقرار الموازنة العامة الأكثر تقشّفًا في تاريخ لبنان كما وصّفها الرئيس سعد الحريري، كثُرت فيه التهويلات…

«المركزي» دعَمَ الخزينة بـ 2.8 مليار دولار في 2018

هل يُساهم مصرف لبنان في دعم خزينة الدولة؟ سؤال مشروع مع تواتر الشائعات عن عدم مساهمة المصرف المركزي في دعم مالية الدولة. في الواقع تُشير الأرقام إلى أنّ كلفة مصرف لبنان جرّاء دعم خزينة الدوّلة بشقّيه التسهيلات والقروض بلغت 2.8 مليار دولار أميركي في العام 2018.
المزيد...

هكذا يتحول العجز إلى دين…وهذا هو الحل

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور جاسم عجّاقة في حديث لصحيفة الشرق الاوسط، أن "مؤتمر (سيدر) فرض على لبنان إجراءات تتطابق…

مصرف لبنان يوفر على الدوّلة أقلّه ملياران ونصف مليار دولار أميركي

تتمّ مداولة العديد من المغالطات عن مدى مساهمة مصرف لبنان في خزينة الدوّلة والتي تُروّج لفكرة أن مصرف لبنان لا يقوم…

الموازنة العامة

الكهرباء

النفايات

التهرب الضريبي

الإرهاب

الهجوم الإرهابي على القوى الأمنية يُثير المخاوف الاقتصادية والمطلوب ضبط الاوضاع…

الهجوم الإرهابي على القوى الأمنية يُثير المخاوف الاقتصادية والمطلوب ضبط الاوضاع الداخلية السماح للحكومة بالصرف على…

العقوبات الأميركية على حزب الله

إيران

الأزمة القطرية الخليجية

الإمارات ومصر والسعودية أمام موجة خسائر بسبب مقاطعة قطر

ستكون شركات إماراتية وسعودية، أمام موجة من الخسائر المالية التي ما يزال مبكراً تقدير حجمها، ناتجة عن مقاطعة دول…

خُبراء.. قطع العلاقات مع قطر خسارة للاقتصادات العربية

محمد إبراهيم أكد خبراء ومحللون اقتصاديون، تأثر الاقتصادات العربية بالخلاف الدبلوماسي الأخير، والذي أدى إلى قطع…

مقالات إستراتيجية

الموازنة العامّة

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More